ثقافة

حينما يتمخض الجبل ليلد لنا فأراً… في تدوينة على صفحته الشخصية العشابي يهاجم طوندونس الفد بطريقة غريبة

عبدالله الفادي
(ياربي نكون كنحلم…..مشا “كبور” وخرجت لينا “كبورة” في هاذ كورونة الله يحفظنا وصافي….
جعجعة ولا طحين، او حينما “يتمخض الجبل ليلد لنا فأراً”…شكرا “حسن الفلس”، سلسلة #حموضونس ماشي طوندونس….)

كان هذا بالحرف نص التدوينة، التي خطها الممثل ومقدم البرامج مراد العشابي، على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، كتعبير عن موقفه من السلسلة الرمضانية الساخرة ” طوندوس” للفنان الكوميدي حسن الفد، والتي عرضة منها أول حلقة على القناة الثانية أمس الأحد، خرجت العشابي، وهجمته على عمل الفد، من أول حلقة، يطرح أكثر من علامة استفهام حول الغاية والهدف منها، خاصة وأنه لم يقدم بالمرة أسباب موقفه هذا واين يكمن خلل السلسلة، وهو ما اعتبره البعض هجوم غايته النيل من صاحب العمل، وليس نقذ المشروع الفني الذي تصعب محاكمته من أول إطلالة، وما قد يزكي الطرح الأخير أن صاحب “عندي مايفيد” جاء في تدوينته، بعض العبارات التي قد تكون رسائل مشفرة من قبيل “شكرا حسن الفلس” أو ربما محاولة لإعادة موضوع سبق وأن أثير سابقا والذي كان قد تحدث فيه البعض على أن الفد، تلقى من القناة الثانية أموالا طائلة مقابل أعماله، وهو ما رد عليه بالقول” أن – دوزام – لم يسبق لها أن صرفت درهما واحدا على أعماله الرمضانية أو دفعت له أي مقابل بل العكس هو الحاصل، فالخواص الذين يمولون هذه الإنتاجات هم يدفعون لهذه القناة مقابل عرضها وتستفيد كذلك من عائدات الإشهار الضخمة”


وإذ كانت تدوينة مراد العشابي، وجدت نوعا من التجاوب من طرف بعض المعلقين عليها في صفحته، فهناك كثيرون اعتبروا الأمر مجر ركوب على الموجة، وهجمة مجانية قد تكون لها أهداف ما، وأن عمل” طوندونس” هو عمل يعكس جانب من واقع حال مجتمعنا اليوم، وفي هذا الاتجاه دونت المنشطة التلفزيونية مريم قصيري، على حسابها الخاص (الناس اللي خرجوا كايقولو حسن الفد حامض و باسل و شنو داكشي داير .. حسن الفد عرا ليكم داكشي اللي كاتفرجوا فيه بالتخبية فتيليفوناتكم فاليوتوب حطوا لكم بالعلالي فالتلفزة باش يوريكم الطوندونس “جد مها” اشنو كاطلعو فيها .. من طبيعة الحال بطريقته الساخرة و القريبة من كل المغاربة.. الناس اللي عقلو لحسن الفد غير على شخصية كبور رجعو لليوتوب و شوفو الفذ شنو عطا على مدى سنين)

أما الصحافية فاطمة الزهراء الحجيوي، مديرة نشر ورئيسة تحرير موقع” سبورتايم” فعلقت بطريقة مرحة، (بونحوغ☺️ انا عادة الحاجة الوحيدة للي كنتفرج فيها في الانتاج المغربي هي سلسلات #حسنالفد ومكنشوفهاش في التلفازة وانما في الانترنت.. #طوندونس ديال هاد العام هاااااااااارب وطوووب الفد باين ليا داخل بالليم 10 والماسك وداكشي معقم😂😂 باش يدير عملية تشريحية للمجتمع المغربي👏🏻👏🏻👏🏻 #ملاحظة: هادوك للي مفهموش العمل دياله هوما نيت موضوع حلقاته هههههههه عباد الله ولفات حياة بات بات مك واكشوان باش ضحك.. الغالب الله المهم #كاتيغوري و #آنالأوان😂😂😂😂(
إلى غير ذلك من الردود الكثيرة التي عبرت عن إعجابها بعمل، لحد الآن لم يعلق صاحبه على تدوينة العشابي، الذي ربما لم يختر المكان والزمان المناسبين لتقديم نقذ بناء.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *