وطني

في إطار جهودها الفعلية للقضاء على فيروس كورونا ومن تنظيم الودادية الحسنية للقضاة : أسرة العدالة بخريبكة تنخرط في حملة للتبرع بالدم.

عبدالله الفادي
تصوير: علي لوباوي

من تنظيم الدائرة الاستئنافية بخريبكة والودادية الحسنية للقضاة، و ودادية الموظفين، انطلقت صباح اليوم الثلاثاء 21 أبريل الجاري، بمحكمة الاستئناف بخريبكة حملة للتبرع بالدم، والتي ستستمر لمدة يومين، وشهدت الساعات الأولى من هذه العملية الإنسانية والوطنية والتي تدخل ضمن مجموعة من المبادرات التي أطلقتها أسرة العدالة ببلادنا مساهمة منها في الحد من انتشار وباء فيروس كورونا المستجد،

إقبال كبير من طرف كبار المسؤولين من رجال ونساء القضاء وموظفين قضائيين وعدول وموثقين، تحث تأطير طبي وتمريضي وفي احترام تام للشروط التي تضمن الصحة والسلامة والحيلولة دون انتشار الوباء، بشكل حماسي سيرفع من المخزون الوطني للدم خلال هذه الظرفية الاستثنائية التي تعيشها البلاد، والتي كانت فيها الودادية الحسنية ومعها كل أسرة العدالة والجهات المنظمة لحملة التبرع هذه في مستوى تطلعات المواطنين،


وفي مختلف تصريحاتهم الصحفية أكد مجموعة من المتبرعين ، والذين تجاوز عدد في حدود ساعتين فقط أزيد من 60 شخصا، عن سعادتهم البالغة في هذه المهمة التي اعتبروها أمرا عاديا وانخراطا منهم في واجب وطني وفعل خيري إنساني، يؤكد كذلك مسؤولية أسرة القضاء والعدالة بصفة عامة اتجاه كل قضايا الوطن والشعور بالمواطن ومساندته.


ومن جهته أكد السيد إبراهيم زوهير، وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بخريبكة، أنه من باب المواطنة الحقيقية انخرطت أسرة القضاء بخريبكة، في هذه العملية بكل مسؤولية، خاصة وأن المملكة تحتاج تعبئة حقيقية حتى تتجاوز هذه المرحلة وتخرج منها منتصرة.


أما السيد عبدالقادر عزابي، رئيس المكتب الجهوي للودادية الحسنية للقضاة، فقال في تصريح ل ” مغرب نيوز ” إن هذه الحملة الوطنية والإنسانية تأتي في إطار وعي كل أسرة القضاء بأهمية التبرع بالدم في ضل الخصاص الذي يعرفه بنك الدم الوطني، بسبب الحاجة الماسة والمتواصلة إليه في ضل الظروف التي تعيشها بلادنا بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقال مدير بنك الدم بمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة، السيد حكيم شميش، إن هذه الحملة التي تأتي في إطار تنسيق ما بين مندوبية وزارة الصحة و الدائرة القضائية بخريبكة، ستوفر مخزونا مهما من الدم خاصة خلال شهر رمضان المعظم، معتبرا هذه العملية فعل إنساني راقي من أسرة القضاء وتضامنا إنسانيا وانخراطا فعليا في المساهمة في القضاء على فيروس كورونا، كما شكر الطاقم الطبي والتمريضي الذي يساهم في إنجاح هذه الحملة.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *