حوادث

الرشوة تطيح بطبيب داخلي بالمستشفى الإقليمي بخريبكة.


وضعت النيابة العامة بمدينة خريبكة، مساء اليوم الاثنين، طبيب داخلي بقسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي، تحت تدبير الحراسة النظرية في انتظار عرضه على أنظار العدالة وذلك بتهمة الارتشاء.
وذكرت الأخبار القادمة من داخل هذه البناية الصحية، أن مواطنا ربط الاتصال بالنيابة العامة عبر الرقم الأخضر، وبلغ عن تعرضه للابتزاز من طرف الطبيب المذكور، الذي على حد قوله طالبه بمبلغ مالي مقابل تسليم زوجته شهادة طبية.
وفور علمه بالواقعة تحرك وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بخريبكة السيد إبراهيم زوهير، وبتنسيق مع المشتكى وأفراد الشرطة القضائية تم توقيف الطبيب الداخلي في حالة تلبس وهو يتسلم من المواطن مبلغا ماليا نظير الشهادة الطبية.
وخلفت الاستجابة الفورية للمواطن، والتحرك السريع للنيابة العامة استحسنانا كبيرين وسط ساكنة عاصمة الفوسفاط.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *