رياضة

بعد 6 سنوات من الارتباط وليد الركراكي يغادر الفتح الرباطي.

بعد ارتباط دام 6 سنوات أنهى وليد الركراكي، اليوم الأربعاء، مسيرته مع فريق الفتح الرياضي الرباطي، وجاء الرحيل لرغبة هذا المدرب في تغيير الأجواء وخوض تجربة جديدة في مسيرته التدريبة التي حقق خلالها مع فريق العاصمة الفوز بدرع البطولة الوطنية وكأس العرش،
وأعلن فريق الفتح الرباطي على موقعه الرسمي، أنه وافق على طلب الركراكي بالرحيل، وتقدم له بالشكر على كل ما قدمه للفريق طيلة مدة الإشراف على تدريبه وتمنى له التوفيق في محطته القادمة.
وغادر وليد، الفتح وهو يحتل الصف السابع في الترتيب العام للبطولة الوطنية بمجموع 19 نقطة جمعها من 4 انتصارات و 7 تعادلات.
وستكون وجهة وليد الركراكي الدولي السابق داخل النخبة الوطنية، إلى الدوري القطري حيت سيشرف على تدريب الفريق الدحيل وخلافة روي فاريا المقال الاثنين الأخير بسبب ضعف النتائج.
وعيين المكتب المسير للفتح مصطفى الخلفي كمدرب مؤقت في انتظار الارتباط بمدرب جديد.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *